Wednesday, 28 November 2012

٢٨ تشرين الثاني


استيقظ صباحا على صوت الماء يجري في حوض الورود في حديقة منزلنا الامامية.. والدي كان يسقي الاشجار والورود في الصباح الباكر فهو انسب وقت لترتوي التربة قبل ان تنشر الشمس اشعتها في السماء..
(تششششش) صوت الزيت الساخن.. امي تعلم ان البيض مع الجبنة هو فطوري المفضل.. اسمع صوتها الحنون يوقظني: رولاااا البيض هيو جهز.. قومي سوي نسكافيكي..
نتناول طعام الفطور سوياً.. وتهمس لي امي تقول:
اليوم حعملك اكلتك.. ابتسم وعيوني ترقص فرحاً.. تشكن ستروغانوف.. يا الله كم احب هذا الطبق..
تمضي احداث النهار.. واعود من الجامعة.. في طريقنا للمنزل يحكي لي والدي قصة يوم ولادتي.. كيف انهم كانو يظنون المولود الجديد سيكون صبيا.. اخ جديد لعلاء.. واتيت انا واسعدت الجميع.. يكمل والدي حينما رأيناكي قلنا: هيها بيضة وشقرة وعيونها ملونة.. يلا حمدلله.. 
احب سماع تلك القصة.. دائما تجعلني ابتسم..
ندخل المنزل.. الكل متأنق.. رائحة تملأ المنزل مازلت اذكرها حتى اليوم.. 
مناقيش دقة، جبنة، وكعكة المربى التي تتميز امي باعدادها.. احب هذا الاحتفال العائلي وخاصة اذا كانت ابنة عمي وصديقتي المقربة موجودتين.. 
بعد افراغ الاطباق من محتوياتها يبدأ جرس الهاتف بالرنين عمتي تتصل لتتمنى لي اياما سعيده ثم يليها عمي واخواتي الاتي يعشن خارج الاردن..
اشرب الشاي وانا اجلس في حضن امي.. جرعة حنان.. والدي يكرر: حرااام! من خف وزنك! امك من الصبح واقفه عرجليها.. 
اعانق كليهما واذهب للنوم وانا اشعر اني املك العالم كلة.. لدي عائلة تحبني وتبذل كل جهدها لجعل هذا اليوم مليء باللحظات السعيدة لتبقى دوما بالذاكرة..
الله يرحمكم ويجمعانا فيكم باعلى درجات الجنة.. شكرا لكم على حسن تربيتنا وزرع حب الغير والاخلاق والعادات الحميدة بنا..
كل سنة وانا بالف خير..

Wednesday, 21 November 2012

Wednesday, 14 November 2012

Wednesday, 7 November 2012